#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

مقتل 13 داعشياً بغارات في إقليم جوزجان

ألمانيا تعتزم زيادة جنودها في أفغانستان

تعتزم وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين زيادة قوات الجيش الألماني المخصصة للمشاركة في مهمة حلف شمالي الأطلسي «ناتو» في أفغانستان بنسبة الثلث تقريباً.

وبحسب معلومات وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، من المقرر أن يؤدي ما يصل إلى 1300 جندي ألماني خدمتهم مستقبلاً في هندوكوش بأفغانستان.

يشار إلى أن التفويض الساري حتى الآن من البرلمان الألماني «بوندستاج» للاستعانة بالجيش في هذه المهمة يسمح بمشاركة 980 جندياً فقط بها. ويرجع سبب خطط زيادة القوات إلى استعادة حركة طالبان قوتها وتوسع تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في أفغانستان.

ولهذا السبب كانت الدول الأعضاء بحلف الأطلسي اتفقت العام الماضي بالفعل على توفير المزيد من قوات الحلف لتدريب قوات أفغانية. ومن المقرر أن يزيد عدد جنود قوات الحلف بشكل إجمالي من نحو 13 ألف جندي حالياً إلى 16 ألف جندي تقريباً.

على صعيد آخر، قتل 13 مسلحاً على الأقل، ينتمون إلى تنظيم داعش في غارات جوية تم تنفيذها في إقليم جوزجان شمالي أفغانستان، طبقاً لما ذكرته وكالة «خاما برس» الأفغانية للأنباء.

وقال فيلق شاهين، 209 التابع للجيش الأفغاني في الشمال إن متمردين أجنبيين على الأقل من طاجيكستان، من بين هؤلاء القتلى أيضاً. وأضاف المصدر أن سلاح الجو الأفغاني نفذ سلسلة من الغارات الجوية على مخابئ داعش في منطقة درزباب، مما أسفر عن مقتل 13 مسلحاً على الأقل.

وقال فيلق شاهين إنه تم تنفيذ الغارات الجوية في قرية شاكان، وينتمي المسلحون الذين قتلوا في الغارات الجوية جميعاً إلى جماعة «قاري حكمت الله».

تعليقات

تعليقات