الملكة الأنيقة تسلّم الجوائز للناجين من الإرهاب - البيان

طراز

الملكة الأنيقة تسلّم الجوائز للناجين من الإرهاب

بعد ظهورها في فستان أبيض قصير في أواخر عام 2017 خلال حفل توزيع جوائز صحافية في مدريد بإسبانيا، بدت ملكة إسبانيا ليتزيا في زي مختلف تماماً أثناء زيارة توليدو التاريخية، أخيراً.

وبدت الملكة البالغة من العمر 45 عاماً أنيقة في تنورة وسترة بلون القرفة إلى جانب زوجها فيليب السادس في زيارة إلى المدينة، وكانت تحمل في يدها حقيبة جلدية متطابقة مع ملابسها بألوان الخريف. وقد سارت على الطرقات المرصعة بحذاء بني بلون الحقيبة التي تحملها. وبدا لون شعرها مناسباً لعينيها البنييتين وأحمر الشفاه غير الملون. وقد تزينت بالقليل من المجوهرات باستثناء زوج من أقراط الكريستال.

ووفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية، كان الزوجان الملكيان في زيارة لمقر العلامة التجارية الرياضية الإسبانية «جوما» في توليدو، عندما اصطفت الحشود في الشوارع استعداداً للقائهما.

وخلال الزيارة، اصطحب الموظفون في الشركة الرياضية الزوجين الملكيين في جولة حول المبنى وعرضا عليهما نماذج وأفكار التصميم.

وبدت ليتزيا بمعنويات عالية ومليئة بالحماس، فيما كان طاقم الموظفين ورجال الأمن يرافقانها، وأثناء خروجها من المبنى التقت بحشد من المعجبين الذين رغبوا في إلقاء نظرة على الزوجين الملكيين. وقد ابتسمت للكاميرات، وتحادثت مع بعض السكان المحللين وصافحتهم. كما أظهرت الصحافية السابقة ومقدمة البرامج الإخبارية جانبها الأمومي عندما ألقت التحية على فتاة صغيرة ووالديها بين الحشود.

وكان أسبوعاً حافلاً لليتزيا التي سلمت أخيراً جوائز للناجين من الهجوم الإرهابي على برشلونة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات