العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اعتذار

    مذيع يهرب من إنذار حريق

    اعتذر مذيع تلفزيون «آي تي في» توم برادبي على الهواء مباشرة من المتابعين لاضطراره إلى مغادرة استوديو الأخبار بعد انطلاق صفارة إنذار الحريق، لكنه أبى مغادرة الشاشة قبل أن يشرح للمشاهدين ما الذي يحصل ومسوغات الهرب.

    وما إن انطلقت الصفارة أثناء وقت عرض النشرة الإخبارية أطل توم عبر الشاشة قائلاً: «حسناً، كما يمكن أن تسمعوا لدينا إنذار يخطر بوجود حريق. لست متأكداً مما يجب أن نفعله حيال ذلك، لكني أعتقد أنه سيتوجب علينا إخلاء المبنى».

    وأضاف: «لسوء الحظ أن مثل تلك الأمور تحدث، ولا يكون أمامنا خيار. سنحاول أن نستكمل عرض بقية الأخبار إذا أمكن». وبهذا انطفأت الشاشة مع عبارة: «نتأسف لحدوث الخلل».

    وفي حين لم يصدق المشاهدون ما الذي كان يحدث أمام أعينهم، انطلقت التعليقات. وقال أحدهم: «تماماً كالأيام الخوالي يتوقف عرض نشرة أخبار (آي تي في) وينقطع البث لاضطرار العاملين إخلاء المبنى بسبب انطلاق إنذار حريق. وتظهر إشارة على الشاشة مع موسيقى في الخلفية، آمل ألا يكون الأمر خطيراً». واكتفى آخرون بالإشادة بمدى مهنية برادبي، وأسلوب معالجته للأمر على نحو هادئ.

    طباعة Email