العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مريم رجوي تطالب بمقاضاة المسؤولين عن دماء المنتفضين

    تظاهرات تطارد الملالي في كبرى مدن العالم

    شهدت كبرى مدن العالم تظاهرات تدعم الانتفاضة الإيرانية ضد نظام الملالي، وتندّد بالقمع الوحشي للمحتجين، وفيما حمل المتظاهرون لافتات «لا لروحاني»، «الشعب الإيراني يريد إسقاط النظام»، طالبت زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي بمقاضاة المسؤولين عن دماء شهداء الانتفاضة.

    وانطلقت في نحو 12 عاصمة أوروبية وغربية، أمس، تظاهرات لدعم الاحتجاجات الإيرانية التي دخلت يومها الـ10 بزخم متزايد. وشهدت العاصمة الفرنسية باريس تجمعاً ومسيرة انطلقت من ساحة «بينا» إلى «جدار السلام»، احتجاجاً على القمع الوحشي للمتظاهرين في غالبية المدن الإيرانية .

    وبالتزامن، شهدت العاصمة الألمانية برلين تظاهرة حاشدة، وكما شهدت استكهولم مظاهرة اخرى تجمّع خلالها معارضين إيرانيين أمام البرلمان السويدي في مسيرة ندّدت بنظام طهران القمعي، كما شهدت يوتوبوري بالسويد أيضاً تظاهرات مماثلة. إلى ذلك، نظّم مناهضون لنظام ولاية الفقيه في إيران، وقفة احتجاجية حاشدة أمام البيت الأبيض في واشنطن.

    في الأثناء، شهدت أوسلو تظاهرة أمام السفارة الإيرانية في النرويج، فيما احتضنت العاصمة الإيطالية روما تجمعاً للمناهضين لنظام الملالي في ساحة رببوليكا، فيما احتشد معارضون آخرون أمام القنصلية الإيرانية في ميلان.

    وبينما نظم معارضون إيرانيون تجمعاً أمام السفارة الإيرانية في العاصمة البريطانية لندن، شهدت العاصمة النمساوية بيرن تجمعاً مماثلاً أمام سفارة الملالي، فيما حشد معارضون لنظام طهران في تورينتو الكندية وفيينا.

    دعم انتفاضة

    وحمل المشاركون في كل التظاهرات أعلام المقاومة الإيرانية، ولافتات باللغة الإيرانية والإنجليزية مكتوب عليها «لا لروحاني»، «الشعب الإيراني يريد إسقاط النظام»، «هذه الانتفاضة الشجاعة تنذر بنهاية الديكتاتورية الفاسدة لنظام الملالي».

    وأعرب منظمو التظاهرات عن تأييدهم لتصريحات زعيمة المقاومة الإيرانية مريم رجوي التي أكدت فيها أن نظام الملالي ليس له أي مستقبل، وعلى المجتمع الدولي الاعتراف بمقاومة الشعب الإيراني.

    مقاضاة

    في السياق، دعت زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي، جميع الإيرانيين أن يرسلوا أسماء وصور شهداء الانتفاضة إلى المقاومة الإيرانية، مطالبة بمقاضاة المسؤولين عن دماء شهداء الانتفاضة.

    وكتبت رجوي، رئيسة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، في تغريدات على «تويتر»: «أطالب الهيئات الدولية بإدانة النظام الإيراني في الإخلال بالإنترنت في إيران، والتحرك لإيصال ارتباط الشعب الإيراني المكبّل». وتابعت:«أعطت دماء شهداء الانتفاضة وصمود الشعب الإيراني ثمرها، وأثير موضوع القمع في إيران في مجلس الأمن الدولي، إنه إنجاز كبير لانتفاضة الشعب».

    طباعة Email