العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بوتين يشكر ترامب هاتفياً

    الكرملين: معلومات أميركية ساعدت على إحباط اعتداء بروسيا

    أرشيفية

    وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في اتصال هاتفي، الشكر إلى نظيره الأميركي دونالد ترامب على «المعلومات التي سلمتها السي آي ايه (وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية)» لروسيا وأتاحت إحباط مشروع اعتداء في سان بطرسبورغ»، وفق ما أعلن الكرملين أمس.

    وأورد الكرملين في بيان أن بوتين «شكر نظيره الأميركي للمعلومات التي سلمتها السي آي ايه» وأتاحت «كشف واعتقال مجموعة إرهابية كانت تعد» لاعتداءات في سان بطرسبورغ. وأضاف «تبين أن المعلومات التي تلقتها السي آي إيه كانت كافية لرصد المجرمين والبحث عنهم واعتقالهم». وأورد البيان أن الإرهابيين كانوا يعتزمون «تنفيذ تفجيرات في كاتدرائية سيدة قازان وأماكن أخرى في المدينة التي تضيق بالزوار».

    وأعلنت أجهزة الاستخبارات الروسية (إف إس بي) الجمعة الماضية، أنها اعتقلت خلية تابعة لتنظيم داعش كانت تستعد لارتكاب اعتداءات في 16 ديسمبر في سان بطرسبورغ. وفي المحصلة، تم اعتقال سبعة أشخاص الأربعاء والخميس الماضيين.

    وأوضحت الأجهزة الروسية أنها ضبطت «عدداً كبيراً من العبوات الناسفة (...) وأسلحة رشاشة وذخائر»، لافتة إلى أن المجموعة كانت تخطط خصوصاً لتنفيذ «اعتداء انتحاري» إضافة إلى «مجازر وتفجيرات في أمكنة مكتظة».

    وخلال الاتصال الهاتفي، طلب بوتين من ترامب «أن ينقل امتنانه إلى مدير السي آي إيه وإلى الطاقم العملاني لأجهزة الاستخبارات الأميركية». وأضاف الرئيس الروسي أن «الأجهزة الروسية الخاصة، في حال تلقت معلومات عن أخطار إرهابية على صلة بالولايات المتحدة ومواطنيها، ستعمد إلى تسليمها فوراً لنظيراتها الأميركية».

    تصفية إرهابيين

    في الغضون، قتلت قوات الأمن الروسية ثلاثة مسلحين في عملية لمكافحة الإرهاب في منطقة شمال القوقاز المضطربة، حسبما ذكرت وكالة «تاس» الروسية أمس. كان المسلحون مختبئين في مبنى سكني في جمهورية داغستان بجنوب البلاد ودخلوا في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن.

    وأفاد التقرير بأنه جرى التعرف على أحد المسلحين، مضيفاً أنه على صلة بعدة قتلة. ولم يكن هناك دليل فوري على صلاتهم بالإرهابيين. غير أن الجماعات ذات الصلات الوثيقة بمسلحي تنظيم داعش في سوريا والعراق مازالوا نشطين في الشيشان وغيرها من مناطق شمال القوقاز.

    طباعة Email