العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تظاهرات وإطلاق نار في شوارع أسمرة

    جرت تظاهرات تخللها إطلاق نار، أمس في العاصمة الإريترية أسمرة، وفق ما أعلنت السفارة الأميركية عبر رسالة تحذير وجهتها إلى مواطنيها. وحذّرت السفارة الأميركية من إطلاق نار في عدد كبير من الأماكن في أسمرة بسبب التظاهرات، داعية المواطنين الأميركيين إلى تجنّب وسط المدينة، حيث تجرى كبرى التظاهرات على ما يبدو. وأوضحت السفارة أنّ شوارع وسط المدينة يمكن أن تكون مغلقة، ويستمر حضور الشرطة كثيفاً.

    وظهر في شريط فيديو قصير بث على الشبكات الاجتماعية، وتمّ تصويره في شوارع أسمرة على ما يبدو، أشخاص يهربون راكضين، فيما يسمع صدى طلقات نارية. وتحدّث وزير الإعلام الإريتري يمان جبريمسكل على حسابه في موقع «تويتر»، عن تظاهرة صغيرة نظمتها مدرسة في أسمرة وتمّ تفريقها من دون وقوع ضحايا.

    بدورهم، أكّد ناشطون في المعارضة، مقتل 28 شخصاً وأصيب نحو مئة آخرين، جراء اشتباك المتظاهرين مع الشرطة في إريتريا.

    وقال نصرالدين علي من التنظيم الديمقراطي لعفر البحر الأحمر أكبر مجموعة معارضة في البلاد، والتي تتخذ من إثيوبيا المجاورة مقراً: «حجم التظاهرات كان كبيراً للغاية». وتابع أنّ الاحتجاجات بدأت في أسمرة الاثنين وتصاعدت أول من أمس، مضيفاً أنها وقعت بعدما حاولت الحكومة فرض سيطرتها على مدرسة إسلامية. من جهته، قلّل وزير الإعلام يماني ميسكيل، من حجم التظاهرة ونفى حدوث أي وفيات.

    طباعة Email