فقدان 10 بحارة وإصابة خمسة جراء حادث اصطدام مدمرة أميركية

أعلنت البحرية الأميركية اليوم الاثنين عن فقدان 10 بحارة وإصابة خمسة اخرين بعد اصطدام مدمرة أمريكية بسفينة تجارية وهي في طريقها الى سنغافورة.

ووفقا للبحرية الأمريكية، فإن زوارق سحب بالإضافة إلى سفن الدورية البحرية التابعة لجمهورية سنغافورة وطائرات مروحية تساعد في جهود البحث والإنقاذ.

واصطدمت المدمرة (يو إس إس جون إس ماكين) المزودة بصواريخ موجهة، الساعة 0624 صباح الاثنين بالتوقيت المحلي (2124 مساء الأحد بتوقيت جرينتش) شرقي سنغافورة، بالسفينة (ألنيك إم سي)، المسجلة ناقلة نفط أو ناقلة كيماويات ويبلغ طولها 180 مترا، وفقا لما ذكرته البحرية الاميركية.

وقالت البحرية الامريكية انه سيجري التحقيق في الحادث.

وذكرت البحرية الأمريكية أن المدمرة تضررت من جانبها الأيسر الخلفي في حادث التصادم، وفقا لتقارير أولية، وأنها في طريقها إلى الميناء.

ولم يتضح على الفور سبب الاصطدام.

ووفقا لما ذكره موقع "مارين ترافيك دوت كوم"، فإن السفينة (ألنيك إم سي) تحمل علم ليبيريا.

وجاء الحادث بعد أيام من اعفاء قبطان وضابطين بحريين كبيرين من مناصبهم على خلفية حادث تصادم المدمرة "يو إس إس فيتزجيرالد" في حزيران/يونيو الماضي والذي قالت البحرية الاميركية إنه كان من "الممكن تجنبه".

يذكر أن المدمرة (يو إس إس فيتزجيرالد)، البالغ وزنها 8315 طنا، اصطدمت في 17 حزيران/يونيو الماضي بالسفينة (إيه سي إكس كريستال) التي تحمل علم الفلبين، مما أدى إلى مقتل سبعة بحارة امريكيين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات