النيجر تفرج عن 7 معارضين

ت + ت - الحجم الطبيعي

غادر سبعة معارضين مقربين من الرئيس السابق لبرلمان النيجر هاما امادو، أمس، السجن بعد عشرة أشهر من الاعتقال بتهمة «التجمهر المسلح وغير المسلح»، وفق ما أعلن حزبهم.

وكان المعارضون وبينهم وزير الصحة السابق سومانا ساندا، اعتقلوا في 14 نوفمبر 2015 وهو يوم عودة المعارض هاما امادو الذي حل في المرتبة الثانية في الانتخابات الرئاسية في مارس، إلى نيامي بعد فترة أمضاها في المنفى بباريس إثر توجيه أصابع الاتهام إليه في قضية اتجار مفترض بالأطفال.

وقال عضو في الحركة الديمقراطية النيجرية (حزب امادو) في تصريحات صحافية: «غادر سومانا ساندا والستة الآخرون المعتقلون معه السجن صباح (الأحد) بعدما أمضوا فيه عشرة أشهر». وكانت محكمة في نيامي حكمت عليهم في 12 يوليو بالسجن 12 شهرا، عشرة منها واجبة التنفيذ.

طباعة Email