لوكسمبورغ تطالب بإخراج المجر من الاتحاد الأوروبي

جون أسيلبورن - أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قبل أيام قليلة من انعقاد قمة الاتحاد الأوروبي في العاصمة السلوفاكية براتيسلافا، طالب وزير خارجية لوكسمبورج يان أسلبورن بإخراج المجر من الاتحاد الأوروبي.

وقال أسلبورن في تصريحات لصحيفة «فيلت» الألمانية الصادرة أمس: «من يشيّد مثل المجر أسواراً أمام لاجئي الحروب أو ينتهك حرية الصحافة واستقلال القضاء، يتعين إخراجه من الاتحاد الأوروبي بصورة مؤقتة أو دائمة في حالة الضرورة».

وذكر أسلبورن أن هذه هي الإمكانية الوحيدة للحفاظ على تضامن الاتحاد الأوروبي وقيمه، وقال: «السياج الذي تشيده المجر لمنع اللاجئين سيصير أطول وأعلى وأخطر. المجر لم تعد بعيدة عن أمر إطلاق النار على اللاجئين».

وأضاف أسلبورن أن هذه الدولة تضر أيضاً بسمعة أوروبا في العالم.

وقال أسلبورن: «أنماط مثل (رئيس الوزراء المجري فيكتور) أوربان تسببت لنا في إظهار الاتحاد الأوروبي في العالم كونه اتحاداً يدّعي لنفسه حق الدفاع عن القيم في الخارج، لكنه لم يعد قادراً داخلياً على الحفاظ على هذه القيم. وهذا من دولة فر منها مئات الآلاف من المواطنين من السوفييت إلى أوروبا عام 1956».

تجدر الإشارة إلى أن قادة سبع وعشرين دولة في الاتحاد الأوروبي سيلتقون في براتيسلافا يوم الجمعة المقبل في اجتماع غير رسمي من دون بريطانيا، لإجراء مشاورات حول مستقبل الاتحاد عقب قرار خروج البريطانيين منه. بروكسل- د.ب.أ

طباعة Email