كابول تجهّز لهجوم على طالبان لفك حصار عاصمة أرزكان

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال مسؤولون، أمس، إن القوات الأفغانية مدعومة بضربات جوية تستعد لشن هجوم جديد لطرد متشددي طالبان الذين يطوقون عاصمة إقليم أرزكان الذي وقعت فيه اشتباكات ضارية بين الطرفين.

وقال الناطق باسم الحاكم الإقليمي دوست محمد نياب، إن «المعارك من شارع إلى شارع التي وقعت في ترين كوت عاصمة أرزكان، والتي كان مقاتلو طالبان خلالها على بعد أمتار قليلة من مقر الحكومة هدأت مع انتقال جبهة القتال على بعد 15 إلى 20 كيلومتراً».

مضيفاً: «لدينا ما يكفي من القوات والذخيرة والتعزيزات حالياً، نحن نعمل على خطة أكبر للتخلص من طالبان في أرزكان، سنشن عملية كبرى خلال ثلاثة أو أربعة أيام». ونفّذت مقاتلات أميركية، أول من أمس، ثلاث ضربات جوية على الأقل في أرزكان، فضلاً عن ضربات نفذتها القوات الجوية الأفغانية.

وفي بيان نشر عبر الإنترنت الجمعة قالت طالبان إن الاشتباكات مستمرة، وإنّ قائداً حكومياً محلياً واحداً على الأقل انشق مع بعض رجاله وأسلحته. وادعت الحركة أنّها استهدفت طائرة هليكوبتر تقل قوات خاصة، ما أسفر عن مقتل أو إصابة كل من كانوا على متنها. ونفى الجيش الأفغاني هذا التقرير.

طباعة Email