العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شتاينماير: فوز المرشح الجمهوري أمر مفزع

    ترامب يُحرّض «حاملي السلاح» ضد كلينتون

    ■ هيلاري تتفاعل مع طفلة خلال زيارتها مكتباً ميدانياً في ديفي، فلوريدا | رويترز

    أثار المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية دونالد ترامب، الجدل من جديد، وذلك من خلال دعوته لمجموعة الضغط النافذة لحيازة الأسلحة لوقف تقدم منافسته الديمقراطية هيلارى كلينتون، وقد فسّرها عدد من وسائل الإعلام والمراقبين على أنها تحريض علني على استخدام العنف لوقف كلينتون. في وقت كشف استطلاع أن 19 في المئة من الجمهوريين يطالبون ترامب بالانسحاب من الانتخابات، بينما اعتبر وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير أن انتخاب المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية سيشكل أمراً «مفزعاً».

    وقال الملياردير الأميركي، في تجمع انتخابي في ولمينتغتون في ولاية نورث كارولاينا الشمالية «باختصار، كلينتون تريد إلغاء التعديل الثاني للدستور الذي يضمن حق حيازة الأسلحة، فألمح ترامب إلى أن مؤيدي حيازة السلاح في الولايات المتحدة يمكنهم وقف تقدم منافسته كلينتون أو القضاة الذين يمكن أن تعينهم في المحكمة العليا.

    اغتيال

    في الأثناء، أكد السيناتور الأميركي، كرس ميرفي، على حسابه في موقع «تويتر» للتواصل الاجتماعي «يجب عدم التعامل مع مثل هذا التصريح على أنه زلة لسان بل على إنه تحريض على الاغتيال». وأضاف «إن الأشخاص غير المتزنين الكارهين لكلينتون يمكن أن يستجيبوا لذلك».

    من جهته أشار مدير الحملة الانتخابية لكلينتون، روبي موك، إلى أن تصريحات ترامب خطيرة وعلى «من يسعى لقيادة الولايات المتحدة ألا يحرض على العنف».

    رد

    وفي مواجهة سيل الانتقادات لهذه التصريحات، لم تتأخر حملة الملياردير عن نشر بيان لحملة دونالد ترامب حول «وسائل الإعلام غير النزيهة»، موضحة أن ترامب يريد أن يقول إن مجموعة المدافعين عن حق حيازة السلاح المتماسكة جداً ستمنع انتخاب كلينتون إذا صوتت لمصلحته.

    وكتب كبير مستشاري ترامب للإعلام جيسون ميلر أن «هذا يسمى القدرة على التوحيد»، مشيراً إلى أن «مؤيدي التعديل الثاني يتمتعون بحيوية كبيرة ومتحدون جداً ما يمنحهم سلطة سياسية كبيرة».

    انسحاب

    إلى ذلك، أفاد استطلاع أجرته رويترز بالتعاون مع مؤسسة «إبسوس» ونشر أمس أن نحو خمس الجمهوريين الأميركيين المسجلين يرغبون في أن ينسحب المرشح الجمهوري من السباق الرئاسي مما يعكس حالة الارتباك التي أحدثها ترشحه داخل حزبه.

    مفزع

    من جهة أخرى اعتبر وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير أن انتخاب المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية سيشكل أمراً «مفزعاً».

    الى ذلك، حضت كلينتون المشرعين الاتحاديين على عقد اجتماع لإقرار مشروع قانون تمويل حيوي لمكافحة فيروس زيكا أثناء زيارتها لمستوصف في ميامي حيث انتشر المرض.

    تقدم

    أظهر استطلاع أخير أن المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون وسعت تقدمها على غريمها الجمهوري دونالد ترامب إلى أكثر من سبع نقاط مئوية مقارنة مع أقل من ثلاث نقاط يوم الخميس الماضي.

    طباعة Email