00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عاصفة «آنا» تقترب من ولايتين أميركيتين

الفلبين تجلي المئات وتوقف النقل البحري قبيل إعصار «نول»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت السلطات الفلبينية أنها أجلت نحو ثلاثمئة في المناطق الشمالية الشرقية للبلاد مع اقتراب إعصار «نول »، الذي خلف ما بين أربعة وستة آلاف علقوا عقب وقف النقل البحري.

فيما أفاد المركز الوطني الأميركي للأعاصير أن خبراء الأرصاد قالوا إن عاصفة تتقدم ببطء نحو ولايتي نورث وساروث كارولاينا تحولت إلى عاصفة استوائية أمس بعد أن يتحول إلى عاصفة من الفئة الرابعة.

وتتأهب السلطات الفلبينية لوصول الإعصار الذي يسير بقوة 160 كيلومتراً في الساعة إلى منطقة إيزابيلا في جزيرة لوزون، وتوقعت الأرصاد الجوية أن يصل إلى جزيرة أوكيناوا اليابانية يوم الثلاثاء المقبل.

وأشارت السلطات الفلبينية إلى أنها أجلت نحو ثلاثمئة - أكثر من نصفهم من الأطفال - من قرية قريبة من جبل بولوسان الذي بدأ قبل أسبوع نفث رماد بركاني. فيما تتقدم عاصفة ببطء نحو ولايتي نورث وساروث كارولاينا الأميركيتين، حيث تحولت إلى عاصفة استوائية.

وتقطعت السبل بالفعل بآلاف الركاب في موانئ على سواحل الفلبين الشرقية بعد أن منعت السلطات السفن من الإبحار بسبب الأمواج العاتية المصاحبة لنول الذي يعد الإعصار الرابع الذي يضرب الفلبين هذا العام.

يشار إلى أن هناك عشرين إعصاراً وعاصفة تدخل الفلبين سنوياً وتتسبب في مقتل المئات، وكان الإعصار هايان الأكثر تدميراً، إذ أدى إلى مقتل أكثر من سبعة آلاف.

إلى ذلك، أعلن مكتب الأرصاد ومقره ميامي أن من المتوقع أن يكون مركز العاصفة الاستوائية آنا وهي أول عاصفة في موسم أعاصير المحيط الأطلسي لعام 2015 قرب ولايتي نورث وساروث كارولاينا الأميركيتين بحلول اليوم الأحد.

طباعة Email