00
إكسبو 2020 دبي اليوم

اتهام موظف أميركي بمحاولة بيع أسرار بلاده النووية إلى دول أجنبية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال مسؤولون أميركيون انه تم توجيه الاتهام أمس إلى الموظف السابق في وزارة الطاقة شارلز هارفي اكليستون بمحاولة قرصنة اجهزة كمبيوتر تابعة للوزارة لسرقة ثم بيع اسرار حول القطاع النووي لدول أجنبية.

ووقع اكليستون (62 عاماً)، والذي عمل أيضا في لجنة التنظيم النووي، في فخ نصبه له مكتب التحقيقات الفدرالي «اف بي آي» في اطار عملية اطلقها بعد دخول الموظف السابق إلى سفارة دولة أجنبية، لم يحدد اسمها، وعرضه تسليم معلومات سرية.

وجاء في بيان لوزارة العدل ان اكليستون ارسل في يناير بريداً الكترونياً كان يعتقد انه يحتوي فيروسا إلى اكثر من 80 حساباً الكترونياً، وهدفه احداث اضرار في شبكة المعلوماتية التابعة لوزارة الطاقة، واستخراج بيانات حكومية حساسة متعلقة بالتسليح النووي.

وأثار هذا الموظف اهتمام الـ«اف بي آي» عندما عرض معلومات سرية للحكومة الأميركية على سفارة دولة أجنبية في مانيلا في 15 ابريل 2013.

طباعة Email