00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الهند تضع القادة الانفصاليين في كشمير رهن الحبس الاحتياطي

ت + ت - الحجم الطبيعي

وضعت الشرطة الهندية جميع القادة الانفصاليين الرئيسيين في إقليم كشمير رهن الحبس الاحتياطي لتجنب مشاركتهم في مسيرات جرى تنظيمها أمس. ونقلت وكالة الأنباء الهندية الآسيوية «آي.ايه.إن.إس» عن مصادر أمنية القول: إن السلطات الأمنية وضعت قيد الحبس الاحتياطي أو الإقامة الجبرية كلاً من الزعيم الانفصالي سيد علي جيلاني ورئيس مجلس إدارة مجموعة حريات المعتدلة مير واعظ عمر فاروق ورئيس جبهة تحرير جامو كشمير محمد ياسين مالك بالإضافة إلى نعيم أحمد خان وجاويد مير وهلال وارتحت.

وعلى جانب آخر ذكر الجيش الهندي أنه قتل متسللاً في قطاع ميندهار من مقاطعة بونش بإقليم كشمير بينما كان يحاول التسلل عبر خط السيطرة الذي يقسم كشمير إلى شطرين. ونقلت الوكالة عن الناطق باسم الجيش مانيش ميهتا القول: إنه تم إطلاق نار على دورية للجيش على بعد 300 متر من خط السيطرة لكن القوات الهندية ردت بإطلاق النار على الفور ما أسفر عن مقتل المتسلل. وتتهم الهند باكستان بدعم الجماعات المسلحة في كشمير وتمويلها ومساعدتها في حين تنفي إسلام آباد هذه الاتهامات.

طباعة Email