00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الولايات المتحدة تسمح بتسيير عبّارات تجارية إلى كوبا

ت + ت - الحجم الطبيعي

 سمحت الولايات المتحدة الثلاثاء بتسيير رحلات لعبارات تجارية الى كوبا للمرة الأولى منذ 50 عاما مما يشكل خطوة كبرى جديدة نحو تحسين العلاقات بين البلدين. ورفعت وزارة الخزانة حظرا كان ساريا منذ عقود وأعلنت أربع شركات على الأقل في فلوريدا أنها حصلت على تراخيص لنقل ركاب الى الجزيرة الشيوعية في ما اعتبرته حدثا تاريخيا.

ويأتي هذا التطور ليضاف الى رحلات التشارتر التي اجيزت حتى الآن من اجل مساعدة الكوبيين الأميركيين على زيارة أسرهم. كما سيسمح للعبارات بنقل مواد شحن الى كوبا التي تبعد 150 كلم عن السواحل الجنوبية للولايات المتحدة. وأكدت اربع شركات تلقي تراخيص من مكتب مراقبة الممتلكات الاجنبية في وزارة المالية لتسيير عبارات بين البلدين. وصرح رئيس شركة اميركاز لخدمات الشحن ومقرها ميامي جوزف هينسون لوكالة فرانس برس «قرار اليوم هو خطوة كبيرة الى الامام».

وأعلنت شركة هافانا فيري بارتنرز من فورت لودردايل في فلوريدا على فيسبوك أنها حصلت ايضا على ترخيص من وزارة الخزانة لتسيير رحلات بواسطة عبارات انطلاقا من أربعة مرافئ في فلوريدا.

وكتبت الشركة «انه حدث تاريخي. نشكر الرئيس باراك اوباما ونحن ممتنون لقيادته».

وأكدت شركتان أخريان هما يونايتد كاريبيان لاينز وايرلاين بروكرز حصولهما على تراخيص. الا إن هينسون اشار الى ان الرحلة الأولى ستستغرق وقتا لأنه لا يزال من الضروري الحصول على تراخيص أخرى من سلطات البلدين. ولا بد أن يندرج الأميركيون الراغبون في زيارة كوبا ضمن واحدة من الفئات الـ12 المحددة ضمن اتفاق تخفيف العقوبات الأميركية المفروضة على كوبا الذي أعلنه البيت الأبيض في ديسمبر وهي تشمل زيارة الأسر والمهام الحكومية الرسمية والمشاريع الإنسانية والتجمعات الرياضية.

طباعة Email