تصريحات رئيس وزراء كندا بشأن «النقاب» تثير جدلاً عبر «تويتر»

ت + ت - الحجم الطبيعي

 انتقد مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» تغريدات لرئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر، قال فيها إن النقاب الذي ترتديه بعض النساء المسلمات جاء من ثقافة «معادية للمرأة».

واستخدم رواد الموقع أول من أمس وسماً (هاشتاج) انتقدوا فيه رئيس الوزراء الذي أدلى بهذه التصريحات في إطار سعي حزب المحافظين الحاكم لحظر تغطية الوجه في مقابلات الحصول على الجنسية الكندية.

واستأنفت الحكومة الكندية الشهر الماضي حكماً قضائياً يسمح بارتداء النساء أغطية على وجوههن أثناء أداء قسم المواطنة. وقال هاربر حينها «من المهين أن يخفي أحد هويته في اللحظة التي ينضم فيها للعائلة الكندية».

ونشرت واحدة من رواد الموقع صورتها وهي ترتدي الحجاب وملابس الهوكي في آن واحد وتساءلت في سخرية «هل ما ألبس مناسباً؟ هل ما زلت جزءاً من (العائلة الكندية)؟»

وجاءت تصريحاته الأخيرة رداً على زعيم المعارضة جاستن ترودو الذي اتهم حزب المحافظين الحاكم يوم الثلاثاء بتأجيج التعصب ضد المسلمين الكنديين.

وأطلقت الوسم (هاشتاج) كاتبة المقال الكندية الساخرة تباثا سوثي، التي غردت صباح الأربعاء قائلة «على وشك ارتداء ملابسي.. أفكر هل يتماشى قميص أبيض مع تنورة خضراء وجوارب بيضاء؟».

طباعة Email