00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ترحيب تركي وأوروبي بدعوة أوجلان إلى إلقاء السلاح

ت + ت - الحجم الطبيعي

رحب الاتحاد الأوروبي وتركيا بدعوة زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان أتباعه إلى إلقاء السلاح، ووصف الاتحاد الأوروبي ـ في بيان ـ الدعوة بأنها «خطوة إيجابية نحو الأمام في عملية السلام»، معرباً عن أمله «أن تنتهز كل الأطراف الفرصة للتقدم بشكل قاطع نحو المصالحة والتحول الديمقراطي»، منوهاً بأنه يقدم «الدعم السياسي الأقوى» لهذه الخطوة، ويجدد استعداده لتقديم «المساعدة العملية».

من جهته، رحب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بدعوة عبد الله أوجلان، لكنه شكك في جدوى تطبيقها، وقال: «إن التجارب أثبتت أن المتمردين الأكراد لم يلتزموا بتعهدات سابقة».

وأفاد بيان أن أوجلان دعا أتباعه إلى اتخاذ قرار «تاريخي» بنزع سلاحهم، في تحرك حيوي ضمن مساعي تركيا لإنهاء الصراع المستمر منذ 30 عاماً مع المقاتلين الأكراد. وتلا نائب من حزب الشعب الديمقراطي المؤيد للأكراد سري سوريا أوندر بيان أوجلان على الهواء مباشرة.

ودعا البيان حزب العمال الكردستاني لحضور محادثات بشأن نزع السلاح خلال شهور الربيع. وقال الرئيس التركي في مؤتمر صحفي بمطار أتاتورك في إسطنبول: «أتمنى أن يكونوا على قدر أقوالهم، ويتخذوا الخطوات اللازمة، لكن علي أن أؤكد أن أولئك الذين عليهم أن يضعوا أسلحتهم هم أعضاء هذه المنظمة الإرهابية. إذا كانوا يتوقعون نزع سلاح قواتنا الأمنية فإنهم يحلمون. لن يحدث ذلك».

طباعة Email