أخطر مواجهة منذ عشرات السنين

فيديو.. مقاتلة روسية تعترض طائرة أميركية

فيما اعتبرتها وسائل الإعلام الأميركية "أخطر مواجهة منذ عشرات السنين"، كشف مسؤولون أميركيون عن أن مقاتلة روسية اعترضت طائرة تابعة للقوة الجوية الأميركية، واقتربت منها بمسافة 30 متراً فقط فوق المياه الدولية قرب اليابان في أبريل الماضي.

وحسب موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، قال المسؤولون إن الحادث الذي وقع في الثالث والعشرين من أبريل الماضي كان بين طائرة مقاتلة روسية من طراز سوخوي 27 وطائرة تجسس أميركية من طراز RC-135U.

وأضاف هؤلاء: إن طائرة التجسس الأميركية كانت تقوم "بمهمة اعتيادية" في الأجواء الدولية فوق بحر أوخوتسك.

ويأتي الحادث وسط توتر يخيم على العلاقات بين البلدين؛ نتيجة "التدخل" الروسي في أوكرانيا، وفقاً لسبق.

وقال المقدم مايلز كاغنز من القوة الجوية الأميركية لـ"بي بي سي" إن الطائرة الروسية اقتربت من طائرة التجسس، واعترضت مقدمتها.

وقدمت شبكة "سي إن إن" الأميركية فيديو توضيحياً للحادث.

وقالت "سي إن إن" إن الطائرة الروسية قامت بمناورة "عدوانية"، وكشفت عن سطحها الأسفل للطيارين الأميركيين لتبين لهم أنها مزودة بصواريخ جو-جو.

وتقول التقارير إن المسؤولين الأميركيين والروس ناقشوا الظروف المحيطة بالحادث لاحقاً.

 
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات