اجتماع

خلافات إجرائية وسجالات في جلسة مجلس الأمن الطارئة بشأن أوكرانيا

غرق الاجتماع الطارئ الذي عقده سفراء الدول الـ15 الأعضاء في مجلس الأمن الدولي في متاهة الخلافات الإجرائية، إذ طالب الغربيون بتحويل الجلسة المغلقة إلى علنية، وهو ما رفضته موسكو.

وبعدما علقت الجلسة لمدة 40 دقيقة، طلبت الولايات المتحدة رسمياً السماح لمندوب أوكرانيا في الأمم المتحدة التحدث خلال جلسة علنية تليها مشاورات. ولكن موسكو رفضت هذا الطلب.

وقال المندوب الروسي في الأمم المتحدة فيتالي تشوركين للصحافيين، إن «بعض الدول يريد تغيير شكل الاجتماع»، مندداً بما وصفها «مناقشات إجرائية غبية».

وقال دبلوماسي إنه تقرر اللجوء إلى «تصويت على الآلية الإجرائية» لحسم مسألة طبيعة الاجتماع، وهو أمر نادر الحدوث في اجتماعات المجلس. وفي انتظار حصول هذا التصويت، لم تكن المناقشات تطرقت بعد إلى جوهر الأزمة في أوكرانيا ولا سيما في شبه جزيرة القرم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات