نيكاراغوا تطرد ممثلي الأمم المتحدة

قال وزير الخارجية في نيكاراغوا دينيس مونكادا اليوم الجمعة، إن بلاده طردت مجموعة من ممثلي مفوضية حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة بعد أن أصدرت المجموعة الأممية تقريرا سيئا عن تصاعد القمع في البلاد.

وذكر مونكادا إن حكومة نيكاراغوا دعت المجموعة في يونيو الماضي للعمل مع لجنة حكومية لتقصي الحقائق.

وقال: الخطاب الذي تم إرساله إلى مارلين أليجوس؛ ممثلة مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في أمريكا الوسطى، إن هذه الدعوة لم تعد قائمة، وبالتالي تم إنهاء الزيارة.

ولم يصدر أي رد فعل من جانب منظمة الأمم المتحدة.

وقالت منظمة هيومن رايتس واتش الدولية إن تصرف الحكومة يرجع لتقرير للأمم المتحدة صدر في وقت سابق من هذا الشهر ينتقد بشدة حكومة الرئيس دانييل أورتيجا بسبب "زيادة القمع الموجه وما تردد من أعمال إجرامية واحتجاز تعسفي".

 

تعليقات

تعليقات