00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تقليد

تنحي إمبراطور اليابان له تأثير الصدمة رغم التعاطف معه

ت + ت - الحجم الطبيعي

يعتبر ملوك العصر الحديث ملزمين بواجبات تتعلق بالأداء العام. ويعد «عرش الأقحوان الياباني، أقدم ملكية مستمرة في العالم. في الواقع، حتى تسعينات القرن الماضي، لم يكن مسموحاً لرعايا البلاد بالتواصل بصرياً مع الإمبراطور أو لمسه. بيد أن الإمبراطور أكيهيتو كسر ذلك التقليد، ليتزوج من عامة الشعب، ويعمد لمواساة الناجين من الزلزال، شخصياً.

الآن الإمبراطور المريض (البالغ من العمر 82 عاماً)، ذهب باليابان قدماً على مسار التحديث، بالإشارة إلى ن حالته الصحية قد تمنعه في نهاية المطاف من أداء واجباته الإمبراطورية، ليجري تفسير ذلك كرغبة منه في التنازل عن العرش في المستقبل.

في غضون ذلك، قال رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، إن الحكومة ستأخذ رغبة الإمبراطور على محمل الجد وأنها سوف تناقش ما يمكن القيام به.

كان لوقع الخبر أثر الصدمة على الشعب الياباني على الرغم من تعاطف الكثير منهم مع رغبته في التقاعد، حيث يعد إمبراطور اليابان في الدستور بأنه رمز «لوحدة الشعب».

طباعة Email