مسؤولة أمريكية: الدبلوماسية الحل الأمثل لمشكلات المنطقة

شددت دانة سترول نائبة مساعد وزير الدفاع الأمريكي، اليوم الثلاثاء، أن إدارة الرئيس جو بايدن اليوم في الشرق الأوسط، قائمة على أساس التهدئة، وكذلك مواجهة تصرفات إيران السيئة، وأيضاً منع عودة تنظيم داعش والإرهاب. مؤكدة في بيان افتتاحي لمعهد الشرق الأوسط، أن لا حلول عسكرية لمشكلات المنطقة، لافتة إلى أن الدبلوماسية الحل الأمثل لمثل هذه الأوضاع المتوترة.

يأتي هذا فيما أطلع أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح الفريق جبريل الرجوب، اليوم الثلاثاء، المبعوث الأوروبي الجديد لعملية السلام في الشرق الأوسط سفين كوبمانز، على آخر المستجدات السياسية على الساحة الفلسطينية. وأشار الرجوب إلى أن القيادة الفلسطينية تعمل مع الأطراف الدولية والإقليمية كافة لإعادة إعمار قطاع غزة.

بدوره، أكد كوبمانز ضرورة معالجة الأسباب الجذرية للصراع القائم، وبشكل خاص في ما يتعلق بالقدس وقطاع غزة، مؤكداً وقوف الاتحاد الأوروبي والتزامه رؤية حل الدولتين وفقاً لما أقرته الشرعية الدولية.

وشدد على ضرورة تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية باعتبارها «عنصراً أساسياً ومهماً باتجاه إعادة إعمار قطاع غزة ولإعادة إطلاق العملية السياسية». بدوره، بحث نائب رئيس حركة «فتح» محمود العالول، في مكتبه بمدينة رام الله، مع كوبمانز، آخر التطورات والمستجدات والحراك الدولي المتعلق بالقضية الفلسطينية.

طباعة Email
#