«عبوات» الميليشيات تلاحق متظاهري الناصرية

يشهد الوضع الأمني في العراق تصعيداً خطيراً حيث تعرض منزلان لناشطين اثنين في محافظة ذي قار الجنوبية لتفجيرين بعبوتين ناسفتين، فيما اغتال مسلحون ناشطاً في محافظة ميسان الجنوبية عرف بانتقاداته لممارسات أنصار التيار الصدري. وقال مصدر أمني في محافظة ذي قار إن انفجارين بعبوات ناسفة استهدفا خلال ساعة واحدة منزلي ناشطين في مدينة الناصرية عاصمة المحافظة.

وأوضحت مصادر إن العبوة الناسفة الأولى كانت موضوعة أمام منزل الناشط المدني (م. ك) في منطقة الشموخ بالمدينة انفجرت دون تسجيل إصابات بالأرواح لكنها ألحقت أضراراً بالمنزل.

وأضاف المصدر أن عبوة ناسفة ثانية محلية الصنع قد انفجرت أيضاً على منزل ناشط مدني آخر هو(ن. خ) قرب جامعة ذي قار بالمدينة ماتسبب في أضرار مادية بالمنزل بينما فتحت الشرطة تحقيقاً حول الحادثين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات