ليبيا.. بدء تنفيذ الاتفاقيات العسكرية

استطاع العسكريون الليبيون ضمن اللجنة المشتركة «5+5» التقدم بخطى ثابتة نحو تكريس الأمن والاستقرار في مناطق النزاع وخاصة في المنطقة الوسطى التي سيتم إخلاؤها من المظاهر المسلحة.

وقال مصدر عسكري لـ«البيان»، إنه لم يعد هناك ما يمنع من اجتماع أعضاء اللجنة في أي مدينة ليبية، بما في ذلك بنغازي شرقاً وطرابلس غرباً، بعد أن نجحت في إثبات وطنتيتها وانتمائها إلى مؤسسة واحدة، خصوصاً أن جميع أعضاء اللجنة كانوا من ضباط الجيش الليبي قبل العام 2011 وهم من العسكريين المحترفين المنضبطين للأهداف الوطنية.

وأضاف أن بنود الاتفاق الحاصل في جنيف دخلت حيز التنفيذ، وخاصة فيما يتعلق بإعادة الثقة بين أطراف النزاع، وفتح المجال أمام مختلف الأقاليم والمناطق الليبية للتواصل في ما بينها.

وأعربت المبعوثة الأممية ستيفاني وليامز عن ارتياحها لما توصل إليه أعضاء اللجنة في مدينة سرت، وقالت إن «محادثات اللجنة العسكرية المشتركة لقيت ردود فعل إيجابية حقاً في ليبيا ولاسيما العمل الذي يقومون به لإعادة فتح الطرق».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات