السيسي: الشعب قادر على إفشال كل محاولات التخريب

جدد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أمس، تحذيره من محاولات التخريب والتدمير، التي تنظمها قوى معادية لمصر.

وقال خلال حضوره فاعليات الندوة التثقيفية الـ32 للقوات المسلحة، التي أقيمت تحت عنوان «أكتوبر 73.. رمز البقاء والنماء»: «إن التأثير على وعي الشعب المصري هو المستهدف من جانب هذه القوى باعتبار أن هذا الوعي الإيجابي هو السند الرئيس للدولة المصرية».

وأكد السيسي في كلمته أن الشعب المصري واع وقادر على إفشال كل محاولات الاستهداف والتخريب بالتأثير على الوعي العام للشعب، مشدداً على أن الشعب مدرك تماماً لكل المخططات التي تستهدفه.

وأضاف أن «الحفاظ على الدولة المصرية قائمة بأركانها هو الهدف الذي تسعى لتنفيذه أجهزة الدولة بمعاونة الشعب وبصموده وبتجاوزه لكل محاولات التشكيك في كل مرافق وأجهزة الدولة، بما فيها الجيش».

وأوضح أن «ترسيخ قوة الدولة ينطلق من الاستقرار، وهو ما نجحت أجهزة الدولة في ترسيخه وتحقيقه، ولن تسمح لأي جهة أو فئة بالنيل من هذا الاستقرار». ولفت إلى أنه «رغم معدلات الإنجاز التي تحققت في مختلف المجالات، والذي يساوي عمل 20 عاماً، إلا أن الدولة وأجهزتها لن تكتفي بهذه الإنجازات، وستسعى بكل السبل لمضاعفة هذه الإنجازات».

وفي ختام كلمته، شدد السيسي على «رفض الدولة المصرية لأي مصالحات تسعي لها أو ترددها القوى التي ترتكب الحوادث الدموية ضد أبناء الشعب، وتسعى إلى تدمير الدولة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات