فعاليات أردنية تثمن دعم الإمارات السخي للمملكة

ثمنت فعاليات أردنية، جهود دولة الإمارات العربية المتحدة، لمساندة الأردن، والدعم السخي الذي قدمته للمملكة خلال ظروفها الصعبة، إذ ثمن عضو مجلس الأعيان الأردني، الدكتور طلال الشرفات، إرسال دولة الإمارات العربية المتحدة، طائرة مساعدات طبية ثانية للأردن، لمواجهة أزمة «كورونا» (كوفيد 19) قائلاً: «هذا موقف يضاف إلى المواقف الإماراتية العديدة في مساندة المملكة، والوقوف إلى جانبها في الجوانب الطبية والاقتصادية والإنسانية، وهو ليس بموقف غريب، فالعلاقات بين القيادتين الأردنية والإماراتية، والشعبين، علاقات تاريخية قائمة على الود والاحترام».

وقال الشرفات: «نشكر دولة الإمارات الشقيقة، ونأمل بتعزيز العلاقات الثنائية بشكل دائم في مختلف المناحي، في الحقيقة، هذه اللفتة الكريمة في غاية الأهمية بالنسبة للأردن، خاصة أن أعداد الإصابات أخذت بالتسارع في الآونة الأخيرة، بالطبع هو موقف أخوي، ويسهم في دعم العاملين في القطاع الطبي، باعتبارهم الخطوط الأمامية لمواجهة الوباء».

من جهته، قال وزير الصحة الأسبق، د. علي الحياصات، إن مواقف دولة الإمارات الشقيقة، دائماً مقدرة من قبل المملكة الأردنية، والقيادة الإماراتية، الأقرب لنا دوماً، ونخوتهم وأصالتهم معروفة.

وأضاف أن إرسال الطائرة المحملة بالتجهيزات الطبية، هو دعم معنوي، حتى لا نشعر أننا وحيدون في مواجهة هذه الجائحة، وأيضاً في غاية الأهمية من الناحية العملية، فالأردن فعلياً يحتاج للمساندة، وبالذات في المعدات والتجهيزات الطبية.

يد الخير

وتابع: «نشكر دولة الإمارات على دعمها المتواصل، الذي ينطلق من حسن العلاقات، وتثمن القيادة والشعب الأردني، هذه المساعدات، التي تأتينا في وقت استثنائي». وفي السياق ذاته، أشار وزير الشباب الأردني الأسبق، الدكتور عبد الله عويدات إلى أن دولة الإمارات الشقيقة، هي المساند الذي تجده المملكة دوماً في أوقات المحن والأوقات المستعصية، وهذا يعكس طبيعة العلاقات الثنائية المبنية بين القيادتين، يد الخير الإماراتية، لا تساند فقط الأردن، بل نراها أيضاً في كل العالم.

وأضاف عويدات: «هذه المساعدة مقدرة من قبل القيادة الأردنية، وأيضاً من قبل الشعب، الذي يكن كل الاحترام والمحبة للإمارات، قيادة وشعباً، تبرز أهمية هذه الطائرة، في أنها ستسهم وتعزز عمل العاملين في القطاعات الصحية، الذين يعتبرون خطوط الدفاع في حالة الجائحة التي نمر بها، فهي تحتوي على المستلزمات الطبية الضرورية لمجابهة ما يجري».

وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة، أرسلت أول من أمس، طائرة مساعدات ثانية، تحتوي على 15 طناً من الإمدادات الطبية وأجهزة الفحص إلى الأردن، لدعم جهود 15 ألفاً من العاملين في مجال الرعاية الصحية، وتعزيز قدراتهم في الحد من انتشار «كوفيد 19».

وقال أحمد على محمد البلوشي سفير الدولة لدى المملكة الأردنية الهاشمية: «يأتي إرسال الطائرة الثانية من المستلزمات الطبية العاجلة، اليوم، تأكيداً على الدور المهم الذي تقوم بها دولة الإمارات في دعم الجهود الوطنية في الدول العربية الشقيقة، وكذلك في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، المبنية على الأخوة والمصالح المشتركة والمصير الواحد».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات