الكاظمي يحذر من إغلاق السفارة الأمريكية

قال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إن الولايات المتحدة لم تهدد العراق وإنما أوصلت انزعاجاً وقلقاً مُحقاً حول أمن بعثاتها وحذر من أن سحب واشنطن سفارتها في العراق سيؤدي إلى انهيار الاقتصاد العراقي.

وأكد الكاظمي ضرورة حماية مصالح العراق مع أمريكا في مجالات الاقتصاد والتعليم والصحة والأمن.. عادّاً أن أمريكا وقعت في أخطاء كبيرة في مرحلة احتلال العراق. وأشار إلى أن هناك من يحاول عرقلة علاقات العراق بواشنطن ولكنه جاد في حماية البعثات الأجنبية.

وحذر الكاظمي في مقابلة متلفزة مع قناة العراقية الرسمية من أن العراق لن يتحمل العزلة الدولية وسينهار اقتصاده إذا ما أغلقت الولايات المتحدة ودول أخرى سفاراتها في البلاد.. منوهاً إلى أن العراق ولغاية هذه اللحظة فإن واردات نفطه تتعلق بالولايات المتحدة وما زالت أغلب ودائعه لديها. وأشار إلى أن العراق دولة مهمة في المنطقة يحكمها الدستور الذي ينص على بناء العلاقات بدول العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات