قوة اليونيفيل تنقذ 36 شخصاً في قارب قبالة الشواطئ اللبنانية

أنقذت قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام في لبنان الـ«يونيفيل»، أمس، 36 شخصاً من على متن قارب في المياه الدولية قبالة الشواطئ اللبنانية.

وأعلنت قوة الـ«يونيفيل» في بيان أن قواتها البحرية حددت مكان مركب خارج المياه الإقليمية اللبنانية وعلى متنه 37 شخصاً، وللأسف كان أحدهم قد تُوفي. ونقلت السفينة التابعة للـ«يونيفيل» ركاب المركب الـ36 إلى متنها، لتلقي العلاج اللازم قبل تسليمهم إلى السلطات اللبنانية. وأظهرت صورة نشرتها اليونيفيل على موقعها الإلكتروني أشخاصاً عديدين يجلسون على متن السفينة، فيما كان أحد العناصر يحمل طفلاً.

ولم توضح القوة جنسيات الركاب أو وجهة المركب، وما إذا كانوا مهاجرين غير شرعيين.

وأعلن الجيش اللبناني في الثامن من الشهر الجاري إحباط «عملية تهريب» لعدد من الأشخاص إلى قبرص، بعد أربعة أيام من اعتراض السلطات القبرصية قبالة سواحل الجزيرة قارباً يقل لبنانيين وسوريين وإجبارهم على العودة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات