ارتفاع درجات الحرارة وراء انفجار الزرقاء

أعلنت القوات المسلحة الأردنية أن الانفجار، الذي وقع فجر اليوم في مستودع للذخيرة في منطقة غير مأهولة شرقي مدينة الزرقاء (25 كلم شرق العاصمة عمّان)، كان نتيجة ارتفاع درجات الحرارة، ولم يسفر عن سقوط قتلى أو جرحى.

ونقل بيان عن مصدر عسكري مسؤول قوله إن "انفجاراً وقع فجر اليوم في أحد مستودعات ذخائر الهاون القديمة قيد التفكيك في منطقة الطافح القريبة من مدينة الزرقاء والواقعة في منطقة معزولة غير مأهولة بالسكان".

وأكد المصدر أنه "لم ينجم عن الانفجار أي اصابات في الأرواح واقتصرت على أضرار مادية".

وأوضح أن التحقيقات الأولية "تشير الى أن الانفجار ناتج عن الارتفاع الشديد لدرجات الحرارة، الأمر الذي أدى إلى حدوث تفاعل في المادة الكيميائية الموجودة داخل إحدى حشوات قذائف الهاون التي أدت لوقوع الانفجار".

ويشهد الأردن، منذ نحو أسبوع، موجة حر أدت إلى ارتفاع درجات الحرارة في بعض المناطق إلى أكثر من 48 مئوية.

من جانب آخر، نقل التلفزيون الأردني الرسمي عن مدير سلاح الهندسة الملكي، العميد عماد الخمايسة، صباح اليوم، قوله إنه "تم مسح المنطقة بالكامل للتأكد من عدم وجود بقايا للخطورة، والأمور تحت السيطرة".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات