حمد بن عيسى يثمن جهود واشنطن لدفع عملية السلام

أشاد العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة بالدور المحوري الذي تضطلع به الإدارة الأمريكية وجهودها الدؤوبة لدفع عملية السلام وإحلال الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، ومواجهة التدخلات الإيرانية في شؤون المنطقة، وتعزيز السلم الدولي، مؤكداً دعم مملكة البحرين ومساندتها لهذه الجهود والمساعي.

وذكرت وكالة أنباء البحرين (بنا) أن الملك حمد بن عيسى آل خليفة أكد خلال استقباله وزير الخارجية الأمريكي اليوم في قصر الصخير اعتزاز مملكة البحرين بعلاقاتها التاريخية الراسخة والشراكة الوثيقة التي تجمعها بالولايات المتحدة الأمريكية، والتي تمتد لتاريخ طويل من التفاهم والتعاون والتنسيق المشترك بما يعزز مصالحهما المتبادلة على المستويات كافة. واستعرض معه مسار العلاقات الثنائية ووسائل تطويرها وتنميتها وتعزيز أطر التعاون الثنائي والعمل المشترك، وبخاصة في الجوانب السياسية والاقتصادية وغيرها، وشدد حرص مملكة البحرين الدائم على توثيق علاقات الشراكة الاستراتيجية، وتطلعها لتوثيق التنسيق والتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية بما يحقق المنافع المشتركة للبلدين وشعبيهما الصديقين.

وتم خلال اللقاء بحث المستجدات التي تشهدها المنطقة والمبادرات والجهود المبذولة لتحقيق الاستقرار والسلام فيها، بالإضافة إلى تطورات الأحداث على المستوى الإقليمي والعالمي، وتبادل وجهات النظر بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك، حيث شدد العاهل البحريني في هذا الجانب على أهمية تكثيف الجهود لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفقاً لحل الدولتين الذي يحقق السلام العادل والشامل والمؤدي إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشرقية وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

وأشاد بالدور المحوري الذي تضطلع به الإدارة الأمريكية وجهودها الدؤوبة لدفع عملية السلام وإحلال الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، ومواجهة التدخلات الإيرانية في شؤون المنطقة، وتعزيز السلم الدولي، مؤكداً دعم مملكة البحرين ومساندتها لهذه الجهود والمساعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات