ألمانيا ترحب بمعاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل

رحبت الحكومة الألمانية بمعاهدة السلام بين دولة الإمارات وإسرائيل، مؤكدةً أن من شأنها أن تمضي قدماً بالتسوية والشراكة بين إسرائيل والعالم العربي.

وأعرب شتيفن زايبرت، الناطق باسم الحكومة الألمانية، في تصريح له اليوم في برلين، عن أمله بأن تمهد المعاهدة الطريق مجدداً نحو حل الدولتين القائم على التفاوض.

من جانبه، رحب هايكو ماس، وزير خارجية ألمانيا، بمعاهدة السلام بين إسرائيل والإمارات واعتبرها خطوة تاريخية.

وقال ماس، عقب اتصال هاتفي مع نظيره الإسرائيلي جابي أشكنازي، اليوم، إن معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل إسهام مهم في مسيرة السلام في المنطقة، وعبر عن أمله بأن تكون هذه المعاهدة نقطة انطلاق نحو مزيد من التطورات الإيجابية في المنطقة، ومنح عملية السلام في الشرق الأوسط دفعة جديدة.

وأكد ماس إصرار بلاده أن حل الدولتين القائم على التفاوض بالنسبة إلى إسرائيل والفلسطينيين هو وحده الذي يمكن أن يحقق السلام الدائم في الشرق الأوسط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات