وزير الأوقاف الأردني لـ«البيان»: فريضة الحج أُقيمت والأروح حُفِظت

عبد الناصر أبو البصل

أكد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية د. عبد الناصر أبو البصل، أن المملكة العربية السعودية اتخذت قراراً صعباً في موسم الحج هذا العام، بإقامة الفريضة مع إجراءات وقائية، لحفظ الأرواح من الجائحة.

وقال د. عبد الناصر أبو البصل، في تصريح لـ«البيان»، إن المملكة بذلت جهوداً كبيراً، وأيضاً المجتمع السعودي، للحفاظ على صحة المسلمين، وبإذن الله، يعود انفتاح الحرمين كما كان في القريب العاجل، فالمملكة اتخذت قراراً صعباً، بشأن إقامة الحج بأعداد محدودة خشية من تفاقم أعداد الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد، وإلحاق الضرر بالحجاج، هذا القرار انطلق من الظروف الاستثنائية خصوصاً أنه إلى غاية الآن لم ينتج اللقاح، وهو بالوقت ذاته يحقق المصلحة الشرعية، ويحافظ على حياة الناس التي هي من مقاصد الشريعة.

وأضاف وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية: السعودية وضعت شروطاً للحجاج والعاملين على حد سواء، وهي شروط قوية ودقيقة، بذلت فيها كل القطاعات الجهود لإتمام الحج بنجاح وبدون إصابات، وحتى لا تدخل في أزمة جديدة مستقبلاً. وأردف: «الفريضة أقيمت، حتى اكتملت الأركان كاملة، وإن شاء الله، بعد الحج تعود الأمور إلى طبيعتها، ويتمكن ملايين المسلمين من جميع أنحاء العالم من التوجه لإقامة العمرة والحج».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات