الغنوشي يفلت بصعوبة من سحب الثقة

بطعم الخسارة، نجا زعيم إخوان تونس ورئيس البرلمان راشد الغنوشي من جلسة التصويت على سحب الثقة منه، رغم تأييد أغلبية الأصوات الحاضرة لإقصائه.

ولم تمرر لائحة سحب الثقة من الغنوشي لعدم حصولها على عدد الأصوات الكافي، حيث صوت 97 نائباً لإقصائه، بينما رفض 16 عضواً، فيما بلغ عدد الأصوات الباطلة 20.

وشهدت تونس جلسة تاريخية لم تشهد البلاد مثيلاً لها على مدار تاريخها المعاصر منذ استقلالها عن فرنسا قبل عقود، حدد مكتب البرلمان عمرها الفيزيائي بساعتين.

ولم تفض نتيجة الاقتراع السري في البرلمان إلى الحصول على الأغلبية المطلقة (109 أصوات) لسحب الثقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات