موجة من الانتقادات لوزير الصحة اللبناني بسبب "رقصة كورونا"

انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لوزير الصحة اللبناني وهو يرقص ضمن مجموعة كبيرة في إحدى المناسبات في وقت يشهد فيروس كورونا انتشارا أوسع في البلاد.

وفي اليوم الذي سجّل فيه لبنان 51 إصابة بفيروس كورونا، في أعلى حصيلة منذ أسابيع، كان وزير الصحة اللبناني المحسوب على حزب الله حمد حسن، محمولا على الأكتاف ويرقص مكرّما لنجاحه في مكافحة "وباء كورونا"، في بلدته بمنطقة بعلبك وسط حشد كبير من الأشخاص.

وجاء هذا المشهد الذي صدم المجتمع اللبناني، في وقت لا تزال توصيات وزارة الصحة والمؤسسات المعنية تدعو المواطنين للالتزام بإجراءات الوقاية من الوباء وتفادي التجمعات والاختلاط، وهي الإرشادات والتعليمات التي لطالما دعا إليها وزير الصحة بنفسه طوال الأشهر الماضية، مؤكدا أن لبنان نجح في خطة مواجهة الوباء.

وأثار الفيديو الذي انتشر في لبنان انتقادا واسعا وسخرية من قبل المواطنين والناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي، خاصة أن بعض المشاركين يضع الكمامة والبعض الآخر غير ملتزم بأي إجراءات، وفقاً لموقع "العربية نت".

وفي احتفال تكريمه قال حسن إن "وزارة الصحة العامة ورغم ضعف الإمكانيات، تحولت إلى مرجعية علمية طبية بامتياز، تحملنا المسؤولية فكانت النموذج العالمي، اقتنعنا أن ما نقوم به هو الصح وما زلنا عند 51 إصابة اليوم 32 منها من الاغتراب، وأعرف كم هو صعب هذا التحدي، وعلينا تحمل المسؤولية بأن نكمل المشوار".

وتابع القول :"حققنا نقاطاً متقدمة بشهادة عالمية لكننا لم ننته، في الثاني من يوليو (تموز) هناك عودة لأبنائنا من الاغتراب وعلينا الالتزام بالإرشادات الاحترازية التي كانت مؤلمة، لكن ما هو مهم هو الصحة والأمان".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات