بغداد لواشنطن: العراق لن يكون ساحة لتصفية الحسابات

أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، للسفير الأمريكي في بغداد، ماثيو تولر، أن العراق لن يكون ساحة لتصفية الحسابات، والاعتداء على أي دولة.

جاءت تصريحات الكاظمي، خلال لقائه اليوم السبت، بالسفير الأمريكي في بغداد.

وشدد الكاظمي، بحسب بيان مكتبه، على ضرورة التعاون والتنسيق بين البلدين في المجالات الاقتصادية والأمنية ومواجهة الإرهاب، والتحضير للحوار الاستراتيجي بين البلدين، والعمل على حفظ الأمن والاستقرار في المنطقة، وإبعادها عن المخاطر، مؤكداً أن العراق لن يكون ساحة لتصفية الحسابات، والاعتداء على أي دولة جارة أو صديقة.

من جهته، هنأ السفير الأمريكي، الكاظمي، بمناسبة نيل حكومته الثقة في مجلس النواب، مؤكداً استعداد بلاده لدعم العراق في المجالات كافة، خصوصاً الجانب الاقتصادي، ومواجهة جائحة «كورونا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات