عودة 1100 مصري من العالقين في الكويت

قال رئيس مجلس الوزراء المصري، إن اليومين الماضيين شهدا عودة ما يزيد على 1100 مواطن مصري من الكويت، مؤكداً أنه يتم العمل حالياً على سرعة عودة جميع العالقين قبل عيد الفطر المبارك.

 

وأكد مصطفى مدبولي، في بيان صادر اليوم الخميس، إن هناك ترتيبات كثيرة، يتم تنفيذها سواء بتجهيز أماكن العزل الصحي، أو تجهيز الفرق الطبية، التي تشرف على هذه المجموعات في أماكن متفرقة، وكذا الإعاشة الكاملة لهم والتنقلات وغيرها من التجهيزات.

جاء ذلك خلال ترأس رئيس مجلس الوزراء، الاجتماع الأسبوعي للمجلس، وذلك عبر تقنية «فيديو كونفرانس»، حيث تمت مناقشة واستعراض عدد من ملفات العمل المهمة، التي تمس حياة المواطنين، كما تم استعراض آخر المستجدات المتعلقة بأزمة فيروس «كورونا» المستجد على الصعيدين المحلي والعالمي.

وأشار إلى الجهود المبذولة من جانب كل أجهزة الدولة المعنية، لعودة العالقين المصريين في الخارج، مشيداً بالتنسيق المستمر بين الوزارات والجهات المعنية في هذا الصدد.

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع بتقديم التهنئة للقوات المسلحة بمناسبة ذكرى تحرير سيناء، التي كانت منذ أيام، مجدداً التأكيد على أن القوات المسلحة ورجالها البواسل سيظلون درع مصر وحصنها الآمن على مر العصور في مواجهة أي مخاطر قد تحدق بالبلاد.

وشدد على التضامن الكامل من جانب أبناء الشعب المصري العظيم وكل الوزارات والأجهزة الحكومية مع قواتنا المسلحة والشرطة المصرية في سبيل الدفاع عن أمن الوطن والمواطن، ودحر أي مخططات من شأنها زعزعة أمن الوطن واستقراره.

وقال: إن المحاولات الخسيسة من الفئات الضالة لن تثنينا عن مواصلة الجهد، لبناء وطننا وصنع مستقبل أفضل لأبنائه، كما تقدم رئيس الوزراء بخالص العزاء للقوات المسلحة ولأسر الشهداء، الذين استشهدوا في العمل الإرهابي الغادر، الذي وقع منذ أيام في منطقة بئر العبد بسيناء.
طباعة Email
تعليقات

تعليقات