ارتفاع الإصابات بكورونا في المغرب إلى 4903 والجزائر تعيد "الإغلاق"

قالت وزارة الصحة المغربية أمس الأحد إنها سجلت 174 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية ليصل إجمالي الإصابات إلى 4903.

وأضافت الوزارة أنها سجلت أيضا حالة وفاة واحدة بمرض كوفيد-19، الذي يسببه الفيروس ليصل إجمالي حالات الوفاة في المغرب منذ بدء تفشي الجائحة إلى 174.

وقال محمد اليوبي مدير مديرية الأوبئة بوزارة الصحة المغربية إن نسبة التعافي تستمر في الارتفاع، إذ بلغت نحو 29.3 في المئة. وأضاف أن نسبة الوفيات تواصل التراجع إلى نحو 3.5 في المئة.

ويقول المغرب إنه اتخذ إجراءات استباقية لمنع تفشي المرض، واتخذ إجراءات صارمة من بينها فرض حالة الطوارئ الصحية حتى 20 مايو.

وفي الجزائر، قالت سلطات جهوية إنّها أغلقت نهاية الأسبوع أنشطةً تجاريّة عدّة كانت استأنفت نشاطها الأسبوع الماضي، وذلك بسبب عدم التزامها قواعد الصحّة والتباعد الاجتماعي.

وقرّرت 15 ولاية (من بين 48) غلق متاجر عدّة، بينها محلات بيع الألبسة والمرطّبات والحلويّات التي يتزايد الطلب عليها خلال رمضان، وكذلك محلات العطور وقاعات الحلاقة، نتيجة عدم تقيّدها بإرشادات الوقاية.

وانتشرت صور لطوابير أمام بعض المحلات أثارت غضب السلطات المحلّية والمسؤولين الصحّيين.

وسجّلت الجزائر 460 وفاة و4474 إصابة بكوفيد-19 منذ ظهوره أوّل مرّة في البلاد يوم 25 فبراير، وفق اللجنة العلمية لرصد الوباء ومتابعته.

لكن منذ بدء شهر رمضان أُحصيت 56 وفاة و1467 إصابة جديدة.

وهدّد الرئيس عبد المجيد تبون الجمعة بتشديد الحجر في حال لم يتمّ التزام الإرشادات الصحّية.

عند اتّخاذه قرار استئناف الأنشطة التجارية قبل أسبوع، طالب رئيس الحكومة عبد العزيز جراد الجزائريّين بـ "مواصلة الامتثال، بكلّ وعي وصرامة، لتدابير النظافة، والتباعد الاجتماعي والحماية".

وخفّفت السلطات حظر التجول المفروض في 9 ولايات يوم 24 ابريل. 

كلمات دالة:
  • الجزائر ،
  • وزارة الصحة،
  • المغرب،
  • عبد المجيد تبون،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات