رئيس الوزراء المصري: نتوقع زيادة إصابات كورونا

قال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، الأربعاء، إن مصر ما زالت في إطار الحدود الآمنة لوباء كورونا المستجد، وبأن الدولة اتخذت سلسلة من الإجراءات الاقتصادية التي ساهمت في تفادي تداعيات المرض.

وأكد رئيس الوزراء المصري خلال مؤتمر صحفي تناول فيه آخر المستجدات المرتبطة بفيروس كورونا، أنه يجري تقييم التطورات المتصلة بالوباء بشكل دوري، داعيا المواطنين إلى الالتزام بالإجراءات الوقائية التي أعلن عنها سابقا.

وأشار مدبولي إلى استمرار العمل بالإجراءات الاحترازية حتى 23 أبريل، مضيفا أن الدولة تتوقع "زيادة في الإصابات اليومية بكورونا".

وبالنسبة للإجراءات الاحترازية، أوضح مدبولي أن حظر التجول سيبدأ من الثامنة مساء حتى السادسة صباحا، وبأنه تقرر تمديد تعليق الرحلات الجوية لأسبوعين آخرين.

وفيما يتعلق بالجانب الاقتصادي لأزمة كورونا، أوضح مدبولي أن الإجراءات الاقتصادية التي جرى اتخاذها قد ساهمت في تفادي تداعيات المرض.

وبيّن مدبولي أنه سيجري اقتطاع 20 في المئة من رواتب أعضاء الحكومة المصرية لمدة 3 شهور لدعم العمالة غير المنتظمة.

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت الثلاثاء تسجيل 128 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليصل إجمالي عدد حالات الإصابة المسجلة في مصر 1450 حالة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات