تونس تحظر التجوال والجزائر تغلق حدودها البرية

أعلن رئيس التونسي قيس سعيد ليل الثلاثاء حظر التجوال بدءا من اليوم الأربعاء من الساعة السادسة مساء إلى السادسة صباحا.

وطالب سعيد قوات الأمن والجيش بتسيير دوريات في كامل أنحاء البلاد لضمان تطبيق الحظر.

وفي الجارة الجزائر، أعلن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أمس الثلاثاء غلق جميع الحدود البرية لبلاده مع الدول المجاورة، تفاديا لتفشي وباء كورونا، مؤكدا أن الوضع تحت السيطرة.

وقال تبون في خطاب موجه للأمة إن الاجتماع، الذي عقده مع كبار المسؤولين السياسيين والأمنيين في الدولة، أفضى أيضا إلى التعليق الفوري لكل الرحلات الجوية باستثناء طائرات شحن البضائع، وتعليق كلي للملاحة ماعدا بواخر نقل البضائع، إضافة إلى التعقيم الفوري لجميع وسائل النقل العمومي ومحطات ركوب المسافرين، ومنع المسيرات والتجمعات تحت أي عنوان كان.

وأشار تبون إلى منع تصدير أي منتج استراتيجي سواء كان طبيا أو غذائيا حتى انفراج الأزمة، وتعليق صلاة الجمعة والجماعات وغلق المساجد مع الابقاء على رفع الاذان.

كما التزم تبون بمحاربة وفضح المضاربين، الذين استغلوا الظروف التي تمر بها البلاد، للزيادة في أسعار المواد الغذائية وتخزينها، وأمر بملاحقة ناشري الأخبار الكاذبة والمضللة.

وأكد تبون أن الدولة الجزائرية قوية وأن الوضع تحت السيطرة داعيا الجزائريين إلى التحلي بالانضباط واليقظة.

كلمات دالة:
  • قيس سعيد،
  • عبد المجيد تبون،
  • المسيرات ،
  • التجمعات،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات