مسودة الدستور الجزائري الجديد جاهزة

كشف رئيس المجلس الدستوري الجزائري، كمال فنيش، أن الدستور الجديد، سيوفر المزيد من الضمانات والحريات، تتعلق أساساً بنظام العدالة، مشيراً إلى أن المسوّدة أصبحت جاهزة وستسلم في المستقبل القريب، من طرف لجنة الخبراء والأكفاء في مجال القانون الدستوري.

وقال فنيش إن التعديل الدستوري المرتقب، سيؤسس لجمهورية جديدة، تقوم على مبادئ الديمقراطية والعدالة، إضافة إلى مبادئ المساواة، حيث يكون الشعب مصدراً للسلطة، مع مساعي رئيس الجمهورية لمواكبة التحويلات التي يشهدها المجتمع في الآونة الأخيرة، مضيفاً خلال افتتاح ندوة حول «التعديلات الدستورية ومكانة المجلس الدستوري الجزائري» المنظمة من طرف جامعة محـمد لمين دباغين، بحضور كل أعضاء المجلس الدستوري، أن التعديل الدستوري المقبل، سيعرض على غرفتي البرلمان للتصويت عليه، مروراً إلى عرضه على الاستفتاء الشعبي.

وعلق بأن الإجراء سيضفي الشفافية والنجاعة على التعديل الدستوري، طبقاً للمادتين 7 و8، اللتين تنصان على أن الشعب مصدر كل سلطة. كما أكد فنيش أن تعديل دستور 2016 بات ضرورياً، بحكم احتوائه على الكثير من الثغرات شكلاً وموضوعاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات