«يونسكو» تدرس سبل ضمان استمرارية التعليم مع انتشار كورونا

شاركت 72 دولة ، في مؤتمر عبر تقنية الفيديو، نظّمته اليونيسكو، لبحث سبل ضمان استمرارية تعليم الأطفال والشباب، الذين حرم 360 مليوناً منهم من الدراسة عبر العالم، بسبب انتشار فيروس كورونا. وقالت المديرة العامة للمنظمة، أودري أزولاي: «للمرة الأولى، يتعرض التعليم للاضطرابات على نطاق عالمي»، معربة عن قلقها وقلق اليونيسكو، من أن يكون الوضع مضراً، خصوصاً بالأطفال الفقراء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات