إيداع جزائريان الحبس المؤقت بتهمة التجسس بالطارف

أوقفت عناصر الأمن الجزائرية أمس بالمعبر الحدودي أم الطبول في ولاية الطارف -الحدود الجزائرية التونسية- جزائرييْن بتهمة مساعدة أجنبي يتخابر لصالح دولة أجنبية.

العملية مكنت من حجز أجهزة ومعدات حساسة متمثلة في طائرة بدون طيار كانت بحوزة الموقوفين. وكشفت التحقيقات أن الشخص الأجنبي حاول تصوير مواقع استراتيجية على الحدود، وتمكّن من مغادرة الجزائر بمساعدة جزائرييْن. وأمر قاضي التحقيق لدى محكمة القالة (670 شرق العاصمة الجزائر) بإيداع الجزائرييْن الحبس المؤقت بتهمة المشاركة في عملية التخابر.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات