الجزائر.. استئناف محاكمة مسؤولين سابقين بتهم فساد

أرشيفية

بدأت محكمة الاستئناف في الجزائر العاصمة، أمس، محاكمة سياسيين سابقين من بينهم رئيسا وزراء في عهد عبد العزيز بوتفليقة، وعدد من كبار رجال الأعمال، سبق أن حكم عليهم بالسجن النافذ بتهم فساد.

وسبق إدانة عشرين متهماً، من بينهم مسؤولون سابقون ورجال أعمال وموظفون كبار، في ديسمبر 2019 في إطار أول محاكمة كبيرة، تلت تحقيقات واسعة إثر استقالة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة في الثاني من أبريل تحت ضغط حركة احتجاج شعبية.

وسبق أن أرجئت جلسة الاستئناف مرتين، الأولى في 12 فبراير إلى 26 من الشهر نفسه قبل أن تتأجل مرة أخرى بطلب من المحامين إلى الأول من مارس. ويمثل المتهمون أمام القضاء في تهم فساد عدة ترتبط بقطاع صناعة تركيب السيارات الجزائرية خصوصاً منح امتيازات لبعض رجال الأعمال وتمويل انتخابي «خفي» للرئيس السابق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات