العراق.. طرح حكومة مستقلة من الكفاءات هذا الأسبوع

أكد رئيس الوزراء العراقي المكلف، محمد توفيق علاوي، اليوم، أنه اقترب من تحقيق «إنجاز تاريخي» يتمثل بتشكيلة حكومية مستقلة «من الأكفاء»، دون تدخل أي طرف سياسي، إذ أبلغ الكتل البرلمانية بإكمال الكابينة الوزارية للحكومة الجديدة، لتكون جاهزة للتصويت أمام مجلس النواب.

وفي تغريدة نشرها في صفحته على «تويتر»، قال علاوي: «اقتربنا من تحقيق إنجاز تاريخي، يتمثل بإكمال كابينة وزارية مستقلة من الأكفاء والنزيهين، من دون تدخل أي طرف سياسي».

وأشار علاوي إلى أنه سيتم طرح أسماء هذه «الكابينة» خلال الأسبوع الجاري «بعيداً عن الشائعات والتسريبات».

وأعرب عن أمله بأن «يستجيب أعضاء مجلس النواب، وأن يتم التصويت عليها من أجل البدء بتنفيذ مطالب الشعب».

وقال النائب علي الغانمي إن «علاوي أبلغ القوى السياسية بأن الكابينة الوزارية للحكومة الجديدة ستكون جاهزة غداً الأحد». وبيّن أنه «بعد إعلان علاوي جاهزية الكابينة الوزارية، ربما يحدد مجلس النواب الاثنين، أو الثلاثاء، أو يوماً آخر من الأسبوع الجاري، موعد جلسته الخاصة للتصويت على منح الثقة لعلاوي وحكومته».

ومن المفترض أن يقدّم علاوي، الذي سمّي رئيساً للوزراء بعد توافق صعب توصّلت إليه الكتل السياسية، تشكيلته إلى البرلمان قبل الثاني من مارس المقبل للتصويت عليها، بحسب الدستور.

مقتل متظاهر

ميدانياً، قُتل متظاهر قرب ساحة الاعتصام الرئيسة في بغداد بمسدس كاتم للصوت عندما هاجم مجهولون خيمته، بينما فُقد أثر ثلاثة متظاهرين آخرين في مناطق متفرقة من العاصمة.

وقال مصدر طبي في العاصمة إنّ مسلّحين مجهولين دخلوا الليلة الماضية خيمة قرب ساحة التحرير وقتلوا متظاهراً بمسدس كاتم للصوت.

وأكّد مصدر أمني مقتل المتظاهر من دون أن يتّضح سبب عملية القتل.

وذكر متظاهر كان في مكان قريب أنّه شاهد عدداً من الأشخاص يتجمّعون بالقرب من الخيمة، قبل أن يعلو الصراخ ويتم إخراج الجثة من الخيمة ونقلها إلى مستشفى قريب.

وتحدّث ناشطون عن حملة اختطاف واغتيال تعرّض لها ناشطون على مدى الأشهر الأربعة الماضية لمنعهم من التظاهر، من دون إلقاء القبض على الفاعلين.

وبحسب مصدر أمني، تعرض ثلاثة ناشطين للاختطاف يومي الجمعة والسبت في مناطق متفرقة في بغداد.
 

 

كلمات دالة:
  • العراق،
  • الحكومة،
  • الكفاءات،
  • مجلس النواب
طباعة Email
تعليقات

تعليقات