الجيش الليبي يستهدف مخازن للميليشيات

استهدف سلاح الجو التابع للجيش الليبي، الليلة قبل الماضية، مخازن أسلحة تابعة للميليشيات المسلحة في مدينة مصراتة غربي البلاد.

وقال مدير المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة بالجيش الليبي خالد المحجوب، في تصريحات لـ«العين الإخبارية»، إن الغارات الجوية المُكثفة استهدفت مواقع عدة داخل مدينة مصراتة أهمها تمركز لمجموعة من سيارات أمام مخزن سلاح تابع لما يسمى «المجلس العسكري بمصراتة».

وأضاف المحجوب أن الجيش الليبي لدى علمه بوجود مخازن استراتيجية للميليشيات بمصراتة تحوي معدات وأسلحة تركية، قام بتوجيه ضربات دقيقة وموجعة للقضاء على ما تبقى من إمدادات عسكرية لخطوط الجبهات.

وتابع المحجوب أن المعلومات الاستخباراتية للجيش الليبي أكدت أن فتحي باشا أغا، وزير الداخلية بحكومة فايز السراج، تعرض لمحاولة اغتيال من قبل الميليشيات الغاضبة نتيجة خسائرهم المتتالية، مشيراً إلى أن باشا أغا مصاب إثر تعرض موكبه لوابل من الرصاص في محاولة لاغتياله داخل مصراتة.

وكان القائد العام للقوات الليبية خليفة حفتر أعلن، الخميس الماضي، بدء الهجوم نحو قلب العاصمة طرابلس، لتحريرها من الميليشيات الإرهابية المسلحة، ووجه، في كلمة متلفزة، بتحرك أفراد الوحدات العسكرية بالجيش الوطني الليبي في محاور العاصمة لتحرير طرابلس.

وأشار إلى أن «هذه الساعة ينتظرها كل ليبي حر شريف ويترقبها أهالي طرابلس، منذ أن غزاها واستوطن فيها الإرهابيون، وأصبحت وكراً للمجرمين يستضعفون فيها الأهالي بقوة السلاح، ومنذ صارت مؤسسات الدولة فيها أداتهم لنهب ثروات الليبيين».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات