الرياض تستضيف القمة الخليجية 10 ديسمبر

أعلن معالي الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني، الأمين العام لمجلس التعاون، أن قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية سيعقدون اجتماع الدورة الأربعين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون في مدينة الرياض الثلاثاء الموافق 10 ديسمبر الجاري، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

ولفت الزياني إلى أن المجلس الوزاري سيعقد اجتماعه التحضيري للقمة الخليجية في مقر الأمانة العامة بمدينة الرياض يوم الاثنين الموافق 9 ديسمبر 2019م.

موضوعات مهمة

وقال إن القادة سيبحثون عدداً من الموضوعات المهمة لتعزيز مسيرة التعاون والتكامل بين الدول الأعضاء في مختلف المجالات السياسية والدفاعية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية، إضافة إلى تدارس التطورات السياسية الإقليمية والدولية، والأوضاع الأمنية في المنطقة، وانعكاساتها على أمن واستقرار دول المجلس.

وعبّر الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني عن ثقته بأن القمة الأربعين لقادة دول المجلس سوف تخرج بقرارات بناءة تعزز اللحمة الخليجية، وتعمّق الترابط والتعاون والتكامل بين الدول الأعضاء، وترسّخ أركان هذا المجلس المبارك.

كما ينتظر أن تصادق القمة على تعيين وزير المالية الكويتي السابق نايف الحجرف رسمياً في منصب أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ليكون الأمين العام الكويتي الثاني في تاريخ مجلس التعاون بعد أول أمين عام عبدالله بشارة، كما سيخلف الأمين العام الحالي البحريني عبداللطيف الزياني.

سجل مميز

ويتمتع الحجرف بسجل مميز وحافل خلال تجربته الحكومية والأكاديمية حيث إنه دكتور في المحاسبة وحاصل على شهادته العلمية من جامعة هال البريطانية، وتولى مناصب حكومية عدة خلال مسيرته العملية، ابتداء بوزارة التربية والنفط وانتهاء بوزارة المالية، كما رأس خلال الفترة من عام 2014 حتى 2017 هيئة أسواق المال الكويتية.

أحداث مهمة

في غضون ذلك، أكد رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ صباح الخالد، خلال لقاء مع رؤساء تحرير الصحف المحلية أمس، أن هناك أحداثاً مقبلة ستعطي لدول الخليج أهمية، وهي معرض «إكسبو 2020» في دبي واجتماع مجموعة العشرين في الرياض . وقال إن قمة مجلس التعاون ستعقد في 10 ديسمبر الجاري.

4 وزراء

وحول التشكيل الوزاري الجديد قال الخالد: «لدينا أربعة وزراء جدد سيشغلون حقائب الدفاع والداخلية والمالية والخارجية.. وتأنينا في التشكيل الحكومي الجديد لأن عمر الوزارة سيكون قصيراً». وفي ما يتعلق بقضايا الفساد قال «كل من لديه معلومات عن الفساد وأدلة أن يتقدم إلى هيئة مكافحة الفساد (نزاهة) بما لديه خلال هذا الشهر»، مؤكداً كل الضمانات للمبلغ، ومشيراً إلى «أننا نعمل وفق توجيه أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، الذي يتابع شخصياً ملفات الفساد وترسيخ دولة القانون والمؤسسات».

شراكة

أشار رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ صباح الخالد إلى أن التواصل مع وسائل الإعلام يأتي إيماناً بدورها وشراكتها. ولفت الخالد إلى أن أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح يتحدث في كل خطاباته عن وسائل التواصل الاجتماعي، وما وصل إليه الأمر من سوء استخدامها، وهذا محل نقاش مع السلطة التشريعية لتنظيمها. وحول التعاون مع مجلس الأمة قال الخالد: «يدي ممدودة للتعاون مع مجلس الأمة وستظل ممدودة، لكن التهاون للوصول إلى التعاون مرفوض.. وهذا ما لن أقبله».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات