إخفاء قسري

أعلنت رابطة أمهات المختطفين بمحافظة الحديدة، أن ميليشيا الحوثي تواصل إخفاء عدد من المختطفين إخفاء قسرياً منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

وخلال وقفة احتجاجية نفذتها الأمهات قال بيان وزعته الرابطة، إن المختطف ياسر محمد علي جنيد الذي اختطف في فبراير 2017، والمختطف طارق أحمد سعيد خلف الذي اختطف في مارس 2016، والمختطف أبكر عبدالله عبده هادي الذي اختطف في يناير 2016، وغزالي علي حسن عبده الذي اختطف من على دراجته النارية، وعمر علي قيم الذي اختطف في يناير 2016، لا يزالون مخفيين في سجون جماعة الحوثي حتى الآن.

وذكرت الرابطة أن أهالي المختطفين قاموا بالبحث عن ذويهم في الحديدة وصنعاء دون أي جدوى. وأضافت رابطة أمهات المختطفين بمحافظة الحديدة أن ميليشيا الحوثي المسلحة تواصل إخفاء عدد من المختطفين إخفاء قسرياً منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات