السعودية تنفي أي شبهة فساد في مشروع قطار الحرمين

نفت النيابة العامة في المملكة العربية السعودية، وجود فساد واختلاس، في مشروع قطار الحرمين، والذي احترقت محطته الرئيسية في مدينة جدة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) عن النيابة العامة القول إن «صاحب التغريدة عن شبهة فساد في قطار الحرمين سبق أن تم التحقيق معه في قضايا جنائية سابقة، وتم فصله من عمله بسبب إجراءات عمالية، قبل قيامه بالإبلاغ عن حالات الاختلاس التي يدعيها».

وأكد مصدر مسؤول في النيابة العامة أن وحدة الرصد في النيابة العامة لاحظت قيام أحد الأشخاص بالتغريد أكثر من مرة عبر حسابه الشخصي على «تويتر» بما يفيد بوجود شبهة فساد متعلقة بأنظمة التحكم والحريق في مشروع محطة قطار الحرمين بمحافظة جدة، مدعياً بأن لديه وثائق ومستندات تثبت ذلك.

وأوضح المصدر أنه بمباشرة الحالة، وإحضار هذا الشخص والاستماع لأقواله، والاطلاع على ما لديه من قبل الدائرة المختصة بالتحقيق في هذه الجرائم للتثبت مما نشره في تغريداته، اتضح عدم وجود أي مستندات أو وثائق لديه تثبت ما سبق وأن ذكره في تغريداته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات