نتانياهو يستميل الناخبين متعهداً ضم المستوطنات

توعد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، أمس، بفرض السيادة الإسرائيلية الكاملة على كل المستوطنات، في مسعى لدعم قاعدته اليمينية المتطرفة قبل انتخابات «الكنيست» المبكرة والمقررة في 17 سبتمبر الجاري.

وقال نتانياهو خلال افتتاح السنة الدراسية في مستوطنة «ألكانا» المقامة على أراضي محافظتي سلفيت وقلقيلية «تذكروا وأنتم في هذا المكان، أن هذه أرض إسرائيل أرضنا لن نقتلع من هنا أي أحد. سنفرض السيادة الإسرائيلية على كل المستوطنات كونها جزءاً من دولة إسرائيل».

وكرر نتانياهو تصريحات سابقة له، قال فيها إنه لن يسمح بإخلاء أي من المستوطنات، مضيفاً «نعمل بجد لتحصين المشاريع الاستيطانية، التي تتطلب المال والتصميم والتغلب على الضغوط، وسنواصل القيام بذلك».

من جانبه، رد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات على تصريحات نتانياهو بدعوة المجتمع الدولي إلى التحرك.

وكتب عريقات عبر حسابه على موقع «تويتر» «لهؤلاء الذين يبدون اهتماماً بعد الإعلان عن عطاءات استيطانية إسرائيلية عليهم الآن مواجهة الحقيقة: رئيس وزراء سلطة الاحتلال يعلن رسمياً أنه سوف يقوم بضم أراضٍ فلسطينية محتلة«. وتابع عريقات»كفى حصانة وحماية، هناك مسؤولية دولية لفرض عقوبات على إسرائيل بعد عقود من الجرائم المخطط لها«.

وقال نبيل أبو ردينة الناطق باسم الرئيس الفلسطيني محمود عباس، تعقيبا على إعلان نتانياهو أن»هذا الأمر يُعتبر استمرارا لمحاولات خلق أمر واقع مرفوض لن يؤدي إلى أي سلام أو أمن أو استقرار«.

في سياق آخر، اعتقلت قوات الاحتلال أربعة فلسطينيين في الضفة الغربية، بينهم أستاذة الإعلام في جامعة بيرزيت وداد البرغوثي (61 عاماً).

وبين نادي الأسير أن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت منزل الأستاذة البرغوثي الساعة الثالثة فجراً في بلدة كوبر قضاء رام الله، وتعرضت للتحقيق في المنزل حتى الساعة السادسة صباحاً قبل اعتقالها، وسبق أن اعتقلت قوات الاحتلال، أول من أمس، نجلها كرمل عبد الكريم البرغوثي (31 عاماً)، وذلك من على حاجز عسكري بالقرب من محافظة بيت لحم.

ولفت نادي الأسير إلى أن قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت في 26 أغسطس الماضي، قسام البرغوثي وهو نجل المعتقلة وداد، وفي حينه تعرض زوجها عبد الكريم البرغوثي لاعتداء بواسطة الكلاب البوليسية.

كما جرى اعتقال فلسطيني من مخيم العروب، إضافة إلى فتيين مقدسيين.

وحطم مستوطنون، مركبات الفلسطينيين قرب مستوطنة كوخاف هاشاخر، المقامة على أراضي قرية المغير شمال شرق رام الله.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات