«ألوية العمالقة» تعزّز الأمن في عدن

أعلنت ألوية العمالقة والدعم والإسناد وصول حشود جديدة إلى محافظتي لحج وعدن وأبين قادمة من الساحل الغربي، لتعزيز القوات التي تتولى التصدي لقوات حزب الإصلاح، وقال المركز الإعلامي لألوية العمالقة: إن عملية الدفع بالتعزيزات العسكرية من قوات ألوية العمالقة الجنوبية واللواء الثالث دعم وإسناد وألوية المشاة من جبهة الساحل الغربي صوب العاصمة عدن، تواصلت بغرض تعزيزات جبهات التصدي لقوات الإخوان الزاحفة من الشمال نحو الجنوب.

وأوضح أن التعزيزات العسكرية السابقة من قوات العمالقة واللواء الثالث دعم وإسناد وألوية المشاة تتولى عملية تأمين محافظة لحج والعاصمة عدن وتحرير عدد من مديريات محافظة أبين.

وذكرت المصادر أن التعزيزات تدفقت أمس، إلى عدن وأبين وتضم مئات العربات والمركبات وأعداداً كبيرة من المقاتلين، بالتزامن مع تحذير قيادات جنوبية من تحشيد قيادات وجهات عسكرية وحزبية في مأرب ومناطق أخرى موالية للإخوان من حزب الإصلاح، لاجتياح الجنوب ومحافظتي أبين وعدن مجدداً.

إلى ذلك تعيش مدينة عتق، عاصمة محافظة شبوة حالة من الفوضى وانتشار حمل السلاح بالأسواق والشوارع، ومداهمات واعتقالات وتصفيات منذ انسحاب قوات النخبة الشبوانية ودخول مسلحين موالين لحزب الإصلاح، تحت لواء القوات الحكومية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات